• ×

04:31 مساءً , الثلاثاء 7 يوليو 2020

القوالب التكميلية للمقالات





تبوك تسعى لحماية السكان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في الأسابيع الماضية كانت الأجواء في مدينة تبوك جميلة جدا وكانت توحي بهطول أمطار غزيرة مما يدعو بعض الناس إلى التوجه إلى البراري *للتنزه وتغيير واغتنام هذه الفرص لترفيه عوائلهم *في هذه الاجواء الجميلة.
لكن هناك من لم يخرج *بعائلته بل خرج وحده في دورية لأجل حمايتك يأتون لك وأنت ذاهبا للخطر وينقذونك لا سمح الله عندما تتعرض لنوع خطر انهم في دوامة الاعمال الإنسانية *الجبارة *فلربما استوحى القارئ الكريم انهم الدفاع المدني * الذي نراه في كثير من المواسم على قدم وساق يترقب في كافة الظروف ولو كانت قاسية أنواع الاستغاثات فليس فيما رأينا تقصيرا *في عمله ، وهنا لا بد من توجيه نصيحة لجميع المتنزهين بأن يأخذوا الحيطة والحذر وإلا ربما يقع نوع مصاعب حال العودة إلى المنزل.
الدفاع المدني يبذل مجهودا عاليا جدا في الأسابيع الماضية لذا يتوجب علينا شكره والوقوف بجانبه ومساعدته *وخصوصا إذا كانوا قريبون جدا من أماكن الخطر في الأحياء الجنوبية كأبو سبعة والأندلس وغيرهما من الأحياء المعرضة للسيل ويحذرون المتنزهين من أخطار السيل وعدم الخروج في مثل هذه الأجواء لكن لا مجازفة البعض بسلوكهم طريق الخطر فإذا ما وقعو في المتاعب يهرعون طلبا للنجدة مما يصعب على الدفاع المدني المساعدة .
لكن رغم معانتهم مع هذه الحالات إلا أنهم يحمونهم وهم في مركز الخطر أنت بنفسك أيها الشخص ساعد الدفاع المدني فحاول أن لا تذهب الى الأماكن الخطرة في الأجواء المتقلبة ،فالدفاع المدني ليس مقصرا في عمله فلا بد بأن تأخذ الحيطة والحذر *فهم هنا لأجل حمايتك لكن أنت أيضا يجب أن تساعدهم في حمايتك و من المفترض أنه في مثل هذه الأجواء يمنع الخروج من التنزه خارج المنطقة حتى تكون قريب منهم لحمايتك هم لأجلك ليس لأجل أنفسهم.


 0  0  1488
التعليقات ( 0 )