• ×

08:09 مساءً , الخميس 9 يوليو 2020

القوالب التكميلية للمقالات

[/font][/size][/b][/rtl][/justify]
حين تشرق الشمس تشعر بتجدد الحياة وبانتشار أكسجين من حولك، تغلغل بأوردة يومك فيأخذك للمشي والحركة، يدفعك لصنع قهوتك *او اعداد الشاي مع سماع موسيقى التفاؤل بداخلك.
شيء ما يشدك نحو الصباح حتى وإن طال السهر بظلام ليلةٍ مضت لأنه يأتي على طبيعته، مساجد فتحت ابوابها و تنتظر مصلين الفجر ثم شمس تجول في *السماء الرحبة وعصفور يغرد على الأغصان وتبدأ حركة الطرق وبداية العمل.
البناء والنجار والحداد وبائع البقالة يعبرون الشوارع للوصول مبكراً
وازدحام السيارات يعيق احدهم ويؤخر الأخر *وانت بينهم تتأمل !!.
تتأمل لأن كل مايحدث حولك يشعرك بالوجود فلماذا لا تملك طبيعة الصباح وقدرته على *التجدد بنفسٍ جديد *يُرسل النور *ويغطي الكون لماذا لاتتقدم *كما تتقدم خيوط الشمس بمسار مستقيم نحو الانتشار . ابحث عن الضوء بداخلك وانتشله بيدك ثم اقذفه امامك حتى تبصر الحياة من جديد *بعيده عن الروتين اليومي والعبارات المكررة .
قرر ان تجرب وتغامر *افعل اليوم شيء *لا تحبه او امراً يصعب عليك *كما تظن *حتى وان فشلت سجل بمذكرة يومك انك جربت وحاولت ، التجدد والبقاء والنور طبيعة الصباح *مع انه ذات الروتين لكن يتجدد حين يتنفس … *
تنفس معه !! أملئ رئتيك بعبق صباح مشرق وأمضي . لا تستقبل يومك و انت منزعج وتظهر امام الصباح بوجه الميت احترم وجودك بالحياة لأنك إنسان حيّ.


 2  0  1063
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    04-08-2015 09:45 صباحًا سحر محمد :
    كلام قمة في الروعة اختي ..اجمل مافي الدنيا ان نحاول ونجرب وسننجح ..نظرتك التفاؤلية في المقال اعجبتني بشدة ..لك مني ارق تحية*
  • #2
    04-08-2015 09:37 صباحًا سحر :
    مقال رائع جدا ويحث على التفائل والايجابيه فعلا نحن بحاجه لهذه النوعيه من المقالات يعطيك العافيه استاذه عيده*