• ×

08:08 مساءً , الخميس 16 يوليو 2020

القوالب التكميلية للمقالات





انا والغش.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


لا اعلم لما نغش في الاختبارات و عندما يدير المراقب ظهره نلتفت يمين و يسار نبحث عن إجابات تملأ أوراق الامتحان دون ان نتأكد من صحة المعلومات. تتعدد طرق الغش ولكن لماذا لازلنا نغش !؟

انا ممن غشى في الاختبار و كشف امري و حرمت من تلك المادة ولم تنفعني دموع ندمي ولا طمعي بدرجات أفضل .ولكن حمدت الله ان عاقبني فور ارتكابي لخطأي وشكرته لأنه لم يرد ان يمت ضميري وقلبي في الغش لأن من يغش مرة سيغش مرتين وثلاث و يعتاد الغش و يتناسى حجم ذنبه و يهمل الاستعداد للاختبارات و المذاكرة الجيده. وسوف ينجح من تعب غيره ولكن عندما يتقدم في العمر و ينضج يدرك انه لم يفهم ويعقل شيء وإن سألته عن معلومات عامه تجده لا يعلم شيء ونتساءل كيف حصل على هذه الشهاده .

أيها الطلاب والطالبات نحن في نعمه موادنا الدراسيه ليست صعبه بل الصعوبة في عقولنا حيث نريد ان نصعد عتبات النجاح على ظهر غيرنا دون ان نربي أنفسنا على المثابرة و الجهد و التطلع كي نكون أرقى و نفيد أنفسنا بهذا العلم قبل ان نأخذ شهاده لا حق لنا فيها

تذكروا عند دخولكم قاعات الاختبار ان الله رقيب على الجميع امتنعوا عن الغش خوف من الله ثقوا ان الله لا يضيع أجر من جد واجتهد واسألوا الله التوفيق

لا اعلم كيف اقول لكم امتنعوا عن الغش و لكن اقول اعتمدوا على ذاتكم الله فلا ينقصكم شيء كي تكونوا متفوقين الا أن تؤمنوا بما أودع الله بكم من نعم فكل شيء موجود حولكم هو من صنع عقول بشر مثلنا الله خلقها فقط ثقوا بقدراتكم و بنعم الله عليكم

ولا زلت أحلم و سأظل احلم ان يأتي جيل لا يحتاج إلى مراقبين و مراقبات في لجان الاختبارات لأنهم يتمتعوا بقناعه داخليه تمنعهم من الغش وهي الخوف من الله وأن الله رقيب على الجميع

وكانت من اهم الاهداف العامه للتعليم في المملكه هي تنمية روح الولاء لشريعة الإسلام, وذلك بالبراءة من نظام أو مبدأ يخالف هذه الشريعة واستقامة الأعمال والتصرفات العامة الشاملة.

النصيحة لكتاب الله وسنة رسوله بصيانتها, ورعايتها وحفظها وتعهد علومها والعمل بما جاء فيهما.

تزويد الفرد بالأفكار والمشاعر والقدرات اللازمة لحمل رسالة الإسلام.

ان كانت هذه من ضمن الاهداف العامه للتعليم في المملكه فكيف يمكن ان نطبقها على أرض الواقع ان لم نبدأ بظاهرة الغش .


 2  0  1647
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-12-2016 09:21 صباحًا فخر الصداقه :
    احسنتي
    كلام جدا جميل
    لماذا نصعد سلم النجاح على ظهر الاخرين
    ابدعتي ياريت الكل على هذا التفكير
    لو كل شخص خاف من الرقيب الاكبر وتذكره كان لم نحتج لمراقبين دنيا