• ×

06:44 مساءً , الثلاثاء 14 يوليو 2020

القوالب التكميلية للمقالات





مرحباً بالضيف.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

نسمات تهب علينا تشعرنا بقدوم ضيف طال انتظاره وهفت نفوسنا شوقاً إليه تُعِدّنا لاستقباله بحفاوة وتكريم نعد الدقائق والثواني نترقبه عسى أن نبلغه لافاقدين ولا مفقودين مجتمعين بأحبتنا لياليه تشعرنا بالسكينة والراحة تغسل نفوسنا من آثام الدنيا تجدد حياتنا تختلف رؤيتنا فيه نرى الدنيا بمنظار جديد نسعى لأن نكون ذوي أعمال جليلة رجاء الثواب المضاعف فيه نقضي حياتنا فيه بين صلاة ودعاء وتهذيب نفس ... رمضان أيها الضيف الكريم الذي نسعد برؤيته كل سنة نفرح بك لنتزود بالطاعة فيك ونمتثل لأوامر الله ونجتنب نواهيه تصدح المآذن بآيات ربها ودعائها له ونكون ممن قال الله سبحانه وتعالى فيهم ( ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون ) وممن قال الرسول _صلى الله عليه وسلم_ (من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ماتقدم من ذنبه ) حتى إذا ماانتهت تلك الأيام عدنا نشتاق إليك حتى تعود لنا مرة أخرى... أجواء جميلة نتمنى أن نعيشها كل عام نسأل الله أن يعيده علينا أعواماً عديدة وأزمنةً مديدة وأن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال وأن يغفر لنا ولكم ويجمعنا بأحبتنا في جنةٍعرضها السماوات والأرض
وختاماً:
لنجعل من رمضان فرصة لتجديد أنفسنا وحياتنا ونذكر أحبتنا ومن رحلوا بدعواتٍ صادقة جعلنا الله وإياكم ممن صام وقام رمضان إيماناً واحتساباً


 5  0  1655
التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-14-2016 06:11 مساءً سفر كزمان :
    مبدعة كما عودتينا
  • #2
    05-14-2016 04:24 مساءً 3asem :
    اللهم بلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين
  • #3
    05-14-2016 12:19 مساءً مها المعيقلي :
    ماشاءالله مقال رائع أشواق
  • #4
    05-14-2016 12:16 مساءً دانه :
    اللهم بلغنا رمضان وتقبله منا
  • #5
    05-14-2016 11:41 صباحًا سمر :
    موضوعك ..رائع
    جدا...لهفة ....رمضان
    تسعدني...بوصفك..الجميل
    لنا...لقاء .مع ..احبتنا....ع سفرة
    واحده.....وفقك الله...وسدد خطاك