• ×

02:51 مساءً , الثلاثاء 7 يوليو 2020

القوالب التكميلية للمقالات





حماك الله يا وطني.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فترة عصيبة مرت بجميع أحداثها على مملكتنا الحبيبة بيد شرذمة من أبنائها ممن كساهم ثوب العقوق وحادوا عن طريق الحق وانتهكوا حرمة الحرمين بل استحلوا حرمة شهر تصفد فيه الشياطين واتوا بما يندى له الجبين من سفك دماء مستباحة وترويع آمنين وظلم لذوي القربى وتعدوا بغير وجه حق ولكن مملكتنا صامدة وستقف في وجه كل من تسول له نفسه في ان يعبث بأمنها واستقرارها وسنكون يداً واحدة متحدين مع ولاة الأمر فلهم كل الولاء والطاعة والحب ونقول لكل معتدٍ خبت وخاب مسعاك فإن للبيت رب يحميه ثم رجال تضرب بيد من حديد عليك ومن على شاكلتك وعلى من يعينك.
دمت ياوطني في عز دائم ورخاء وأمن وأمان.

وختاماً :
مهما حصل وسيحصل سنظل على العهد باقون و لولاة أمرنا السمع والطاعة حمانا الله وبلاد المسلمين من كل شر ومكروه وأدام علينا أمننا وأماننا ونعمه ظاهرة وباطنة.


 10  0  1378
التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-24-2016 01:31 مساءً مها المعيقلي :
    آمين
    الحمد لله على نعمة الأمن والإيمان
    جميل جداً يا أستاذه أشواق
  • #2
    07-17-2016 03:38 صباحًا دانه :
    اللهم ادم علينا نعمك ظاهرة وباطنه
  • #3
    07-17-2016 03:36 صباحًا دانه :
    موضوع جميل جدا .... يعطيك العافيه
  • #4
    07-13-2016 02:33 مساءً سفر كزمان :
    مبدعه كالعاده
  • #5
    07-13-2016 04:12 صباحًا سمر :
    ما اجمل ...تلك..الكلمات
    المعبره...التي..سطرها
    القلم الجميل....عن حبنا للوطن الغالي
    وحبنا لولاة الامر
    وفقك الله