• ×

09:22 مساءً , الخميس 9 يوليو 2020

القوالب التكميلية للمقالات





تأملات..!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

يقول جبران خليل جبران:
"ليست حقيقة الإنسان بما يظهره لك بل بما لا يستطيع أن يظهره لذلك إذا أردت أن تعرفه فلا تصغ إلى ما يقوله بل إلى ما لا يقوله".


من هنا..
جاءت تأملاتي..


(1)

المرأة ناقصة.. بدون رجل..!
والرجل ناقص في غياب المرأة.
إذن..
من وراء الدعوة للمساواة..؟!
إذا كانت العلاقة تكاملية..


(2)

ليس كل متعلم واعي..!
ولكن بالضرورة كل واعي متعلم.
الثقافة / الوعي بالمرتبة الأولى..!
إذن..
العلاقة يجب أن تبنى على هذا الأساس..!
أنت تخاطب فكري / عقلي لا لوني ولا جنسي..!


(3)

القراءة..
رغبة / عطش / متعة..
الجزء الأكبر في المتعة عندما يكون الكتاب بين يديك..
ورق الكتب له رائحة فريدة من نوعها..!
رغم ما تقدمه التقنية من كتب إلكترونية..
إلا أنك لا تجد ذلك "العبق" في أنامل الكيبورد..!


(4)

علمونا..
ومنذ مقاعد الدراسة الأولى أن كل ما يشغل حيز من الفراغ وله كتله وحجم .. يسمى مادة..!
كبرنا..
وتعلمنا من الحياة.. أن المادة تعني المنفعة / الفائدة / الفلوس / الدراهم / النقد..!
بالمقابل..
ما بين ما علمونا وما تعلمنا يأتي صوت معتدل من بعيد..!
يهمس فينا:
أن المادة لا تعني بأي حال من الأحوال أن نتخلى عن مبادئنا / إنسانيتنا مقابل الاحتياجات / الانتصار للذات..!


(5)

شبابنا..
لا يأكلون في البيوت..!
تستهويهم الوجبات السريعة..
ربما هي طبيعة "المرحلة" / الجيل / العصر..!
من جهة أخرى:
ثلاث أرباعهم لا يقرأ..!
هذا إذا كنا متفائلين بهذه النسبة المشكوك في صحتها أصلاً..!
القراءة تشكل لهم عبء / تعب في ظل الانشغال بوسائل التواصل الاجتماعي وعدم وجود الوقت..!
الربع الذي يقرأ الآن هو "الجيل الرقمي" إن جازت التسمية..!
والذي اختزل جميع أدواته الثقافية / المعرفية في موبايله / جواله..!
وبالتالي لا يعنيهم في شيء.. القلم / الورق / اللغة / التلقائية / الارتجالية / الأسلوب / الحوار..!
...
..
.
حقيقة.. لا أدري من الذي يجب عليه أن يقوم بإعادة "فرمته" لأدواته الثقافية..!


همسه :
"الذي لا يقال هو الأجمل"..


@adelz606
adelz606@tabuk-news.com


 8  0  8749
التعليقات ( 8 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-08-2016 02:49 صباحًا أ/ حصة العطوي :


    القناعة عدسة
    إن لبستها رأيت الحياه جميلة
    وان خلعتها لن يملأ عينك اي شيء.!

    تأملات جميله و ثمينه أ/عادل
    من أروع ماقرأت اهنيك
  • #2
    10-22-2016 12:10 مساءً د.وسام :
    المعرفة تغير مانسعى إليه، مثلما تغير مانكتشفه!
    لنتجرأ على القراءة و التفكير والحديث والكتابة..
    والتأمل يدعو بأن نستمع إلى الصمت بين فترات الكلام..
    شكرا استاذي على هذا المقال الناطق..
  • #3
    10-20-2016 02:14 صباحًا كرم المشاعر :
    النظر والتأمل سنة نبوية سار عليها الانبياء ولنا فيهم قدوة مصداقا لقوله تعالى وفي انفسكم افلا تبصرون
    واصل الابداع استاذ عادل نفع الله بك المسلمين
  • #4
    10-19-2016 07:59 مساءً حسام العنزي :
    مقال في الصميم
    ابدعت أ.عادل
  • #5
    10-19-2016 07:06 مساءً Ali :
    مقال رائع. وخاصه. للتامل. بكلماته. شكرا
  • #6
    10-19-2016 06:46 مساءً ابو خاااالد :
    "همسه"شكرًا أني منك تعلمت ثم تعاملت
    اعجبتني انا اشوف انك أختصرت روابط مهمه بالحياه تجعل الشخص يقرا ذاته التفكير بمن حوله مع طقوس هذي الحياه بين الماضي والمستقبل. الله يوفقك يا عادل
  • #7
    10-19-2016 04:36 مساءً محمد مصطفى :
    الجيل الرقمى يمكن أن يتفوق علينا نحن الجيل الورقى اذا توفرت له التربة الصالحة والبيئة المناسبة و التربية الإسلامية الصحيحة . وفى أبنائنا الطلاب ممن نتعامل معهم يوميا كمعلمين خير دليل على هذا .وفى الأخير تأملات رائعة .
  • #8
    10-19-2016 12:42 مساءً فهد :
    موضوع جميل ..
    وهادف جداً ..
    يسعى لتطوير ..
    للأرتقاء ..
    الارتقاء لا يحصل بالقراءة فقط بل بالعمل
    العمل..
    والعمل لا يأتي إلا بالنفع لصاحبه ..
    اخيراً موضوع هادف وجميل جداً
    استمر في طرح الأرا
    وشكرا لك على هذا البوح ..
    • #8 - 1
      10-19-2016 01:15 مساءً صحيفة تبوك :
      الأخ فهد..

      أشكرك على هذا الإطراء..
      وأتمنى نكون عند حسن الظن..

      وفقك الله..