• ×

10:02 صباحًا , الجمعة 25 سبتمبر 2020

القوالب التكميلية للمقالات





نحن لا نسكن البيوت.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

سخروا و استهزأوا قاموا بتصميم و تركيب مقاطع فيديو منوعه ثم ضحكوا و نشروا.
هدفهم ليس نقد بناء او نصح هدفهم اضحاك الناس مهما كلفهم ذلك من ثمن. ان كان الثمن تجريح لمشاعر الاخرين او ان كان الثمن ان تُسرق حسناتهم
هم الفئه الاكثر سخريه في كل شيء لا يعقلون ما يصنعون اتجهوا بسخريتهم الى السطحيه الى الدونيه الى ما يرونه فقط و قاموا بصنع تعليقات من خلال مستوى فهمهم السطحي الذي لا يمس لـ اخلاق المسلم بصله و حكموا على تصرفات الحضور بحسب مايرغبوا به و يشتهوه و يوصلهم لقاع السفاهه والانحطاط.

شاعرنا / حيدر العبدالله
ان ما تتداوله الفئه الجهلاء في مواقع التواصل المختلفه من مقاطع سخريه و استهزاء ما هي الا تمثيلاً لـ انفسهم و فكرهم ففي مجتمعنا عقلاء مثقفين متعلمين ولكن لن تتمكن من سماع مايتحدثوا به عنك لان الضجيج الذي احدثه فئة الجهلاء السطحيين شكل بيننا وبينك حاجز
انت كتبتك كلمات يعجز عن كتابتها الضاحكون.
انت وقفت في مكان يعجز عن الوقوف به المستهزئين.
انت نلت درجة من العلم يعجز عن الوصول اليها الجاهلين.
كل ما يصلك لا يزيدك الا رفعه فسخريتهم لن تنال من علمك و ثقافتك و دعهم في اهواءهم يتخبطون.

ايها الناس:
بمختلف اعماركم استيقضوا وايقضوا ضمائركم.
سهل عليكم النيل بالباطل من خلق الله. والاستهزاء بهم وكأن الكمال و العلو والرفعة لكم.
اتقو الله وان اخطأ احدنا فلا تهاجموه بسخريتكم هناك ثقافة للطرح وهناك اسلوب للنقد وهناك طريقه للنصح اما ماقمتم به انتم هو محض سخافات لا تمس لـ اخلاق المسلم بصله
ولا يعجز الله ان يجعلكم في موضع احدهم. اتقوا الله وصونوا السنتكم واحفظوها ولا تضحكوا ابداً ابداً على افعال الجهلاء واستخفافهم بالناس و قدرتهم اقصد ضعفهم في التربص للخطأ وجعل منه قاعاً تسقط فيه اخلاقهم.
فكروا قبل ان تضحكوا وان كان الضحك مجاني الا انني نحتاج التريث فلا ارى هناك ما يستحق نشر سخافات الجهلاء و من يقوم بنشرها فهو جاهل.
رجل امام مليكنا وقف ليلقي كلمات تعبر عن مشاعرنا نيابة عنا ماذا فعلتم به؟
من يجري دمه بداخل عروقه يستحي ان يظهر منكم واحداً يتناول موضوع كهذا بسخريه وانغلقت عقولكم عن النافع المفيد لتبصروا امور لا يبصرها العاقل.
اتمنى ان تتوقف تلك الفئه عن استغلال الاحداث لمصالحها و شهرتها.
اتمنى ان تمتلك تلك الفئه الوعي بكل ما يستحق النشر.
اتمنى ان تمتلك تلك الفئه الوعي بطريقة النقد البناء و النصح و التوجيه.

إلى كل من ضحك و سخر و واستهزأ لاتأمنوا مكر الله.
وخير ما اختم به اتقوا الله و احسنوا استخدام هذه التقنيه


 1  0  5637
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-05-2016 12:29 مساءً امل :
    مشاءالله كالعاده مبدعه كلامك للعقول الراقية فقط شكرا على الكلام الجميل