• ×

10:55 صباحًا , الجمعة 14 أغسطس 2020

القوالب التكميلية للمقالات





مع من تكون ؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يستقبل اكثر من مليار مسلم بأنحاء العالم الاسلامي ضيفاً يقدم كل عام محمل بالكثير من الخيرات ويختلف *استقبال الضيف من شخص الى اخر وهم على ثلاثة اصناف.
*صنف يكون همه فقط متابعة المسلسلات لذي اعدها المضلين وأهل الهوى وتُبث مع قدوم الضيف ويقضي *اليل سهراً والنهار نوما عميقاً فلا تجد له نصيب مع القران الكريم ولا صلاةً مع الجماعة فقلي ماذا قدمت لنفسك فهل تعلم أن السلف الصالح كإنو يدعون ربهم بأن يتقبل منهم رمضان ستة اشهر ويدعون ستة اشهر أن يبلغهم رمضان.
*صنف تجده يستقبله بأصناف المأكولات والمشروبات فتجد الواحد يقود عربيتان بداخل المراكز التجارية وكأنه سيدخل بعالم اخر محمله من جميع الاصناف *وكأنها لم تكن موجوده من قبل ويكون من المسرفين فربما انتهت فترة صلاحيتها ولم تستهلك وقامت الحرب الدولية داخل المطبخ من بعد صلاة الظهر الى المغرب فقد أشغل أهل البيت عن نصيبهن من ختم القران والذكر.
*وصنف تجده يكون استقباله بالاستعداد بالأيمان وتلاوة القران ومحافظاً على الصلوات المفروضة وذكر لله سبحانه وتعالى وعمرةً *وابتعاد عن الملهيات الدنيوية فمنهم من يكون نصيبة اربع ختمات من القران الكريم وتزيد وتنقص فلا تقل عن مرة واحده.
وأخيراً رمضان شهر المغفرة فلا تجعله كسائر الشهور فقد تدرك اليوم وقد لا تدركه الاعوام المقبلة فتذكر من كان بينكم.
غفر الله لنا ولكم ووالدينا وجميع المسلمين.


 1  0  1161
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-12-2015 07:32 مساءً هديان الرشيدي :
    مقال يستحق التأمل أهلا وسهلا بشهر الخير والبركات