• ×

07:26 صباحًا , الأحد 17 ديسمبر 2017

القوالب التكميلية للمقالات





ما تركز عليه يسيطر عليك.!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

قبل ان ابدا في كتابة هذا المقال اريد ان يأخذك هذا المثال للعمق الذي اريد ان اكتب عنه بين سطور المقال تخيل معي انك في حديقة ومعك عدسة تريد تصوير المكان الذي انت به، وكل ما تركز علية الان هو الجانب الايسر من الحديقة الذي به اشخاص يتشاجرون وعائلات ترمي القمامة على الارض واصوات مزعجة جعلتك في نوبة غضب تتذمر وتنتقدهم وفقدت جمال المكان الذي انت به، بعكس ان قلت لك غير مكان عدستك الى الجانب الايمن الذي به ورد واشجار ونهر يتدفق وصوت الطبيعة والعصافير في هذا المكان اقل شعور من الممكن ان تحس به هو ان تتدفق السعادة بداخلك وتبتسم وتشعر باالارتياح وتتمنى من تحب معك.
بكل بساطة هذا المثال نبذة عن عقلك وقوة تركيزك على الامور التي تحدث في حياتك فكل امر تفكر به بشكل سييء سوف يعكس على مظهرك من الخارج و ربما مجرد الاطالة في التفكير به قد تصاب بالبكاء من الخيال فقط والعكس صحيح.
قرات في كتاب لي انتوني روبنز يقول: "ان التركيز هو الشي المهم في حياتك لي انه هو الطريقة التي ترى بهاالحياةوهي القوة التي تسيطر بها على مشاعرك ومزاجك في كل وقت" .
وقبل ان اختم هذا المقال واجعلك تبحث عن هذا الموضوع بحرية اريدك ان تفهم ان استطعت تغيير تركيزك فأن اتجاهك الصحيح سوف يأتي ولكن ربما يأخذ بعض الوقت فلا تيأس و ان حدثت لك مشكلة فركز على الحلول بدلا من تفاصيل حدوثها وتأكد ان كل ما تركز عليه في حياتك سوف يحدث ويأتي بأتجاهك.

اخيرا حديث الرسول محمد عليه السلام اختصر كل قواعد التركيز.
عن أبي هريرة ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم،
قال: إن الله جل وعلا يقول: أنا عند ظن عبدي بي، إن ظن خيرا فله، وإن ظن شرا فله.

جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كاتبها فقط.


 0  0  1404
التعليقات ( 0 )