• ×

01:28 مساءً , الخميس 18 أكتوبر 2018

القوالب التكميلية للمقالات





يا هاجر..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
‏ياهاجرَ هاجرَ
‏فأني وطنكَ مهما كانَ في عيناكَ غربةً
‏فأني ملجئك وأني نشيدك ونارَ علمك َ
‏هاجرَ بي وخذ من حنيني سُربةً
‏ وأني أغارَ عليك من قلماً بين أناملكَ
‏ خنجراَ قلمك يثير في يداي رجفةً
‏أها جسدي كالسراب يريد عناقكَ
‏ ياهاجرَ هاجرَ
‏فإنكَ طيري الذي عُشَ في قلبي
‏الذي لايهنأ له العيش دون عناق مناكبي
‏حلقَ في سمائك فأنا سمائكَ ستُمطر
‏ثم تأتي إلى الأرض وهذه الأرض ستُفطر
‏ثم تأتي وتبحث عني وستهطل
‏في عيناك دموع تقتل
‏عتاباً وشوقاً في قلبي كان لك معتل

جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كاتبها فقط.


 0  0  2148
التعليقات ( 0 )