• ×

12:56 مساءً , الخميس 21 يونيو 2018

القوالب التكميلية للمقالات





2017 عام المرأة السعودية.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

قبل ان نودع عام 2017 اردت ان اكتب مقال يليق بهذا العام بكل الاحداث الجميلة التي حدثت به بعيدا عن الامور السيئة التي حصلت ولا يهم ذكرها!
فمن باب التخطيط وكتابة الاهداف لعامك الجديد وتكرار اقوال علماء تطوير الذات اردت ان استرجع معك الذاكرة حتى تستجمع قواك وتتفاءل لعام 2018 الذي سيطرق بابك قريبا.
ولكن قبل ان اخبرك عن تفاصيل تلك الاحداث على الصعيد المحلي اريدك ان تقرا ايضا على الصعيد العالمي حتى ترى سرعة التطوير الذي وصل به العالم الان، وتذكر ان مقال واحد لا يكفي لسرد جميع الاحداث فعذرا منك عزيزي الرجل لأني سأتكلم عن المرأة التي حظيت بكامل الاهتمام في عهد الملك سلمان حفظه الله التي ارتفعت مكانتها وتخلصت من العادات التي اندثرت في مجتمعها ولم تكن للشريعة صلة بها.
فمن الأوامر والقرارات الداعمة للمرأة التي يسرت لها سبل الحياة والعمل في 2017أبرزها:
*نظام لمكافحة التحرش
*حماية القانونيات من المحامين
*قيادة المرأة للسيارة
*الرياضة بمدارس البنات
*دخول الملاعب
*صندوق النفقة
*الخدمات والولي
*ضبط زواج القاصرات
*تشجيع المرأة على الوظائف العليا مثال ترشيحها في مجالس البلدية
*مجلس الاسرة
فلا ننسى ان المرأة بدا من 2017 فتحت لها العديد من المجالات التي كانت في السابق محصورة فقط على الرجال وقد برز اسماء العديد منهم في مناصب مهمة في الدولة، حتى نجد الان المرأة دخلت في القطاعات الحكومية والخاصة من بينها وظائف الاسواق، التعليم، الصحة، الخ وقريبا الوظائف الامنية كالشرطة.
ولم يتوقف الامر على ذلك فقط ولكن انصفت في حقوقها حتى نجد مخترعات وكاتبات وسيدات اعمال استطاعوا اثبات القدرة على الجمع بين حياتهم الخاصة والعملية، وكل ذلك وفقا للتغيرات الجذرية التي كانت من الملك سلمان ومحمد بن سلمان حتى تصبح المرأة السعودية الان عنصر اساسي يساهم في بناء الدولة.

جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كاتبها فقط.


 0  0  7493
التعليقات ( 0 )