• ×

05:42 مساءً , الأحد 16 ديسمبر 2018

القوالب التكميلية للمقالات





قرية الشبحة المثالية ؟!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أخيرا تم انجاز طريق عقبة نفر الرابط بين مرتفعات الشبحة في محافظة أملج ومحافظة ينبع والذي يعتبر حلقة وصل بين الجبل والبحر واختصر المسافة الى (80) كم بدلا من (180) كم . انجاز هذا الطريق سوف يوفر الكثير من الوقت والجهد والمال على اهالي مركز الشبحة والقرى المجاورة. انجاز كبير جدا تجاوز حدود الزمان والمكان !
للأسف ان هذا الانجاز لم يتم عن طريق وزارة الطرق أو وزارة الشؤون البلدية والقروية , بل أن الأهالي وبالجهود الذاتية هم من قام بشق الطريق وهنا تكمن عظمة الانجاز (رمزيته) ! لقد قام الأهالي بشق الطريق بعدما تجاهلت الجهات الرسمية مطالبهم وشكاواهم المتعددة . الحقيقة ان هذا الانجاز يضع الجهات المعنية في (البلدية والطرق) في محافظة أملج في وضع لا يحسدون عليه (عجزهم) , وايضا المجلس البلدي هناك (صوت المواطن).
كثيرا ما نسمع عن مواطن أو رجل أعمال تبرع بمدرسة أو قام ببناء مسجد أو عمل وقف خيري أو حتى حفر بئر ! أما ان يتكاتف اهالي قرية جميعا من أجل شق طريق وعر جدا متحدين في ذلك المخاطر والصعاب التي تواجههم ناهيك عن الأمكانيات المادية المتواضعة فهنا يكمن العجب . حقا تستحق (الشبحة) المكان والانسان أن يطلق عليها لقب (القرية المثالية) على مستوى المملكة وايضا التكريم وأن تكون (منارا) يهتدى به في العمل التطوعي . لا شك أن الطريق ينقصها الشيء الكثير مثل السفلتة واللوحات الارشادية والخدمات الأخرى (هندسيا) وهذا يحتاج بدوره الى عمل مؤسساتي لتنفيذ ذلك على اسس علمية . وبالتالي ومن خلال هذا المنبر الإعلامي نناشد صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سطان أمير منطقة تبوك للتوجيه باستكمال الطريق .

جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كاتبها فقط.


 0  0  2905
التعليقات ( 0 )