• ×

04:24 صباحًا , السبت 18 أغسطس 2018

القوالب التكميلية للمقالات





التدريب مهنة من لا مهنة له.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أصبح هناك الكثير من دورات تطوير الذات، والتنمية البشرية، ونجد إقبال كبير وتسجيل أكبر في هذه الدورات.
ولكن السؤال هل نحن نستفيد من هذه الدورات ؟

سبق أن جربت هذا النوع من الدورات، لم اجد أي تغير في مضمون الدورة سوى اختلاف المسمى الترويجي لهذه الدورة وكذلك استسهال هذه المهنة لدرجة اعطاء شهادة التدريب مقابل المال دون النظر للمتدرب. هل يستحق الحصول على هذه الشهادة ؟
ومن هو المستحق ليكون مدرب تطوير ذات؟

وجهة نظري التي قد يختلف معي فيها البعض أن هناك مهووس في الحصول على الشهادة، وهذا هو الذي يدفعنا لدفع المال وشراء الكلام دون أن تستفيد منه.
لتكون مدرب جيد:
1. وضع الهدف لكل دورة.
2. لديك مهارات التواصل وأدوات التأثير.
3. أن تكون في الأصل باحث عن المعلومة.
4. لديك مهارات القائد.
5. القدرة على التغيير وفق معطيات الحياة.
6. التنوع في أدوات التدريب.
7. الاعداد الجيد للدورة.
8. اشراك المتدربين في التعليم والتطبيق لكل معلومة.
9. وضع خطة للنتائج النهائية المتوقعة من عملية التدريب.
10. التقييم النهائي للمتدربين للتأكد من استيعابهم للدورة.

في اعتقادي نحن قد لا نحتاج لمن يدربنا على مهارات الحياة فلدينا كم هائل من الوسائل للحصول على المعلومة وكذلك تدريب وتطوير أنفسنا ذاتيا، في المنزل من خلال الانترنت ويبقى الهدف أن تعرف أنك لا تحتاج للمدرب ولا لدفع الكثير من المال. القياس لا يكون على الشهادة بل على ما قد تستفيده من كل شي يمر عليك خلال حياتك.
*
للتواصل :bshayr1995atwi@gmail.com
*

جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كاتبها فقط.


 0  0  3124
التعليقات ( 0 )