• ×

10:48 مساءً , الأربعاء 24 أبريل 2019

القوالب التكميلية للمقالات





كن قلبا" لا قالبا".

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

عندما يتحدث معنا أحدا ما عن اكتشاف الذات وعن عمقها نحس وكأنه يريد منا المستحيل!!
وكأنه لايريد مساعدتنا ويبحث عن حجج واهيه..
وهو ليس كذلك !
إنه يرشدنا للطريق الصحيح الذي منه يبداء كل شيء من صلحت بواطنه وفهم مايريد إتجه للطريق الصحيح.
في الدين في باديء الأمر إن اصلحنا نياتنا وقلوبنا اهتدينا للطريق المستقيم.
كان أبي في صغري يزرع البطاطا الحلوة وكانت أوراقها تتسلق فيثبتها بالحائط بطريقة ما، كنت دائما اسأله لماذا لاتقص الأوراق والسيقان لأنها طويله. كان يقول ستموت ولن نحصل على البطاطا.
كان أبي يشير لي بطريقه أو بأخرى بأن الأمتداد والتقدم منبعه داخلي وأن اللب هو الجوهر.
نلاحظ أحيانا فلاسفه ومخترعين وأصحاب مناصب ينتحرون أو حتى يصابون بأمراض نفسيه، لا علاقة للموضوع بالتقدم العلمي فقط بل لابد من صلاح وتسامح داخلي وهدوء للذات من الداخل ومن ثم البحث عن مانريده ومانصبو إليه في الحياه.

تقدم واثبت ودعم موقفك ومستقبلك بأساس متين وطموح متجدد.
بين الفينه والأخرى لابد لنا من أن نجدد حياتنا نحدث فيها ماينعشها وينعش قلوبنا بالأمل.
الحياة رحله طويله لاتثقلها بأمور قد تثقل كاهلك وتتعبك وتجعلك لاتستطيع إكمال طريقك وتقف في أول عثره في طريقك.
جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كاتبها فقط.


 3  0  1887
التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    03-20-2019 03:32 مساءً داليا :
    كلمات رائعه وفي الصميم ومعاني ملهمه ...ننتظر ابداعاتك بشغف
  • #2
    03-20-2019 12:13 مساءً ساره السويدي :
    فخورة فيك ♥️♥️.
  • #3
    03-19-2019 06:42 صباحًا جوجو :
    مبدعة دااااائماً فخورين فيك