• ×

06:15 صباحًا , الأحد 16 يونيو 2019

القوالب التكميلية للمقالات





المويلح.. التاريخ.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

بلدة المويلح الواقعة شمال مدينة ضباء ب ٤٥ كم لمن لا يعرفها كان لها شأن في الأيام الخوالي.
حيث تحتضن أكبر قلعة في المنطقة وكل الوثائق القديمة تدل على أنها كانت "سنتر" المنطقة إلا أن التاريخ في بعض الأحيان لا يشفع لصاحبه..
فكل من يزور هذه البلدة لا يستطيع إلا أن يتفق مع أهلها بأنها تعاني من بعض النقص لا تخطيه العين..
فمثلاً المستوصف الحكومي الوحيد بها يقفل أبوابه بعد الدوام النهاري وهذا سبب للأهالي معاناة كبيرة كذلك طالب أهلها من البنوك إيجاد صراف آلي إلا أنهم لم يجدوا من يدعم طلبهم من المسؤولين في المحافظة ونفس الشي حصل لهم في مطالبتهم بفتح صيدلية تجارية تعوضهم خلال قفل المستوصف أبوابه..
كذلك إدارة التعليم بالمنطقة لم تغب عن المشهد حيث مبنى المدرسة الرئيسية والذي يقبع بجانب الطريق الدولي تم إخلائه قبل حوالى عامين أو أكثر ولم يتم إصلاحه حتى يومنا هذا..

وعلى الرغم من بعض المعاناة كل من يزور هذه البلدة التاريخية يجد ويلمس طيبة أهلها وقد لفت نظري كثرة المبدعين من شبابها في الفن والغناء والسباحة وركوب الخيل أمل أهلها في المستقبل حيث المويلح تقع ضمن منطقة نيوم والأيام حبلى بكل جديد..

وأملنا أن تتحقق تلك المطالب البسيطة لأهل المويلح الطيبين..
جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.


 2  0  1005
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-12-2019 04:06 مساءً ابوهزاع المديني :
    المويلح ذو اهميه تارخيه وموقع جغرافي مميز وسباحي لا يسنحق
    الأهمال من المؤسسات الحكوميه في ضل حكومتنا الرشبده التي أولت وأوصلت جميع الخدمات الشامله لجميع الهجر بالمملكه
  • #2
    05-12-2019 01:56 مساءً ابوهزاع المديني :
    المويلح موقع تاريخي وجغرافي وسياحي لا يستحق الاهمال من المؤسسات الحموميه بالشكل اللي ذكر في ظل حكوتنا الرشيده
    التي اوصلت جميع الخدمات لكل الهجر الصغيره بالمملكه