• ×

01:10 صباحًا , السبت 19 أغسطس 2017

القوالب التكميلية للأخبار

بروق بدوية: تغلبت بالشعر على أزماتي .. وبرامج التواصل الاجتماعي خدمت الشعراء والشاعرات كثيرًا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سراب الويلان: 
لم يكن كتابة الشعر لديها بمثابة مهنة أو تمرس، لكنه موهبة نشأت وترعرعت بداخلها منذ الصغر، حيث حولت الشاعرة بروق بدوية من الكلمات إلى تجسيد حي لحكايات ومواقف عاشها الآباء والأجداد، تحكي الشاعرة عن قدرتها في التغلب بوساطة الشعر على كافة الأزمات التي واجهتها في الحياة وكان من بينها وفاة زوجها.
وإلى نص الحوار:
* نبذة عن بدايتك بكتابة الشعر؟
- البداية لا أتذكرها جيدًا لأنني بدأت كتابة الشعر في سن مبكرة جدًا وتقريبًا في ثالث ابتدائي، وكل ما أذكره هو أني كنت أجاري بعض الأناشيد المدرسية وأحيانًا أقوم بإكمالها حسب الوزن والقافية، كما اكتب إهداءات لصديقاتي عبارة عن أبيات شعرية بأسمائهن، وبعدها بدأت اكتب القصيدة كاملة.
* هل جميع قصائدك قريبه إلى قلبك؟
- كل ما كتبه قريب إلى قلبي لأن القصيدة أساسًا شعور وإحساس يترجمه الشاعر، بما يجول بداخله ويظهره على شكل قصيدة.
ـ قصيدة من إحساسك العذب؟
مرت شهور وكنها عدة أعوام
والفقد ناره لأضرمت ما تطفئ
ما بين زفرات المواجع والأسقام
وحر الفراق اللي بصدري تشفى
يرف في قلبي مثل رف الأعلام
اللي على أطوال السواري تصفى
أخفيه وأشوفه بنظرات الأيتام
عني يخفونه!! ولا يتخفى.!
الفقد يوجع ما تنسيه الأيام
لو الليالي في علاجه تحفى
اكتب على صدر الورق نزف الآلام
وليا احتدم نزفه عليه اتدفي
ليته كسير وعاب كسره ولا قام
وإلا غرير في مهاده توفى
أحلام يا قلب العنا *كلها أحلام
ما ترجع اللي بااول الليل قفى
حكم القدر والعبد يرضى بالأحكام
يارب باسمك اللتجي واتكفى
تغفر *لمن صلى ويسجد ولا نام
يطلب رضاك وفي رجاك ايتعفى*
* هل كتابة القصيدة تحتاج لوقت معين؟
- كتابة القصيدة لا تحتاج وقت معين بل هي من تفاجئ في كل موقف سعيد أو حزين أو حدث أو حتى صورة، فمتى ما جاءت الفكرة تبعها الإلهام والشعور بترجمة هذا الموقف.
* موقف معين أثر على شاعرتنا وانبثق عن هذا الموقف قصيدة، وما هي؟
- المواقف المؤثرة كثيرة ولكن أكثرها تأثيرًا وألمًا عندما فقدت زوجي فجأة رحمه الله واسكنه فسيح جناته فجعني رحيله كثيرًا:
في خافقي رجفه وبالروح زلزال
والعين كن الملح فيها تذره
هو صدق راح ولا سألته ولا قال
سلم وقفى *قبل عيني تمره
هول الخبر كنه على صدري جبال
والثوب لولا خوف ربي لآقره
شفت الأماني بين شايل ورحال
وطيوف حلم(ن) غاب وسط المجره
اهتز صرح(ن) بين الأضلاع ونهال
من طيحة ركونه على حين غره
استغفر الله يوم الأفكار تجتال
حكم القدر وأرضى بخيره وشره
يا عين هلي من عبايرك همال
يا عين ما عقب المفارق مسره!
راح الكريم اللي للأثقال حمال
ريف الضعيف اليا شكى ما يضره
راح التقي راع السجايا والأفضال
راح *الحبيب اللي للأعيان قره
عساه في روض خضر عرضه أميال
وله جنة الفردوس دار! ومقره
بين الزهور *وبين *الأنهار يختال
وغصون *وزروع(ن) جناها تشره
عقبه عرفت أن الزمن فيه الأهوال
وشربت كاس الفقد يأمر مره
ما عاد يفرق حامي الشمس وظلال
أصبح بعيني كبر *مثقال ذره!
عزاي في فقد السخي طيب الخال
نسله على نهجه اخصال ومبره
يا رب *تجعلهم ذخر لي وآمال
وكبيرهم معهم ولا أذوق حره
كتبت من خافي *شعوري ولا زال
وسط المحاني صوت فقد(ن)تجره
آمنت في رب عظيم(ن) ومتعال
وحكم القدر وأرضى بخيره وشره
* ما هو انطباعك عن الساحة الشعرية بشكل عام؟
- الساحة الشعرية أراها إلى حد كبير مكتظة بالشعراء من الجنسين والجميل موجود دائمًا ولكن التقيد بالمواضيع وقلة التفرد جعلها تبدو متشابهة.
* هل الإعلام أنصف الشاعرة؟
- للأسف الإعلام بعيد كل البعد عن إنصاف الشاعرة، لم يعطيها حقها بالظهور أو بالنشر أو المشاركة ولم يتيح لها فرصًا كثيرة، كما أتاح لغيرها من الفرص والمساعدة، ولم يدعمها بالشكل المطلوب الذي تستحقه كشاعرة.
* ما هو دور وسائل الإعلام الغير تقليدية مثل برامح التواصل الاجتماعي وغيرها في إبراز الشاعر أو الشاعرة؟
- برامج التواصل الاجتماعي خدمت الشعراء والشاعرات كثيرًا، أصبحت ملتقى بلا وسيط وأصبح النشر متاح ليبرز الشاعر ما لديه ويكون هو وحده سفيرا لشعره، *وبالأخص الشاعرة! فالشاعرة الآن تنشر قصائدها دون قيد أو معوقات عبر هذه البرامج التي تجمع *شريحة كبيرة من الأدباء والشعراء والمفكرين والنقاد والمتذوقين للشعر ولمهتمين به. *
* هل اختيارك لاسم بروق بدويه يدل على ارتباطك أو تعايشك للبداوة؟
- اسم بروق والبداوة مرتبط ارتباط حسي، ويعني الماضي الجميل الذي أسرني وعشته من خلال حكايات ومواقف تروى عاشها الآباء والأجداد فأصبحت جزء من حياتي عشقته وتمنيت لو عشته بكل تفاصيله وبكل معاناته.
* نستمع لقصيدة لشاعرتنا بروق بدوية؟
آه من قلب طواه الهم طاوي
والبخت ياشين مداته رديه..!
واهني اللي نوى السجه خلاوي
في براري نجد والنسمة عذية
بيح المكنون يالقلب الشقاوي
يوم أنا وياك بالأرض الخلية
آه يا كثر المطالب والمناوي..
كيف أحققها مع أحلامي سوية
كن في قلبي مع الطعنات كاوي
كنها أرماح الوغى شنة عليه
كثرت طعون عجز فيها المداوي
من سببها مخطر ألقى المنية
خابت ظنوني وضيعت الهقاوي
ولا حسبت احساب لاهذي *وذيه
وجد حالي لاطرى والليل ضاوي
والأماني في خيالي سرمديه
بيح المكنون بالقلب الشقاوي
هي كذا؟ الأيام ما تعطى عطيه!
* هل لديك مشاركات أو أمسيات؟
- نعم لي العديد من المشاركات بقصائد وطنيه واجتماعية وإنشادية ومشاركات من خلال مجموعة سحر البيان واعتبرها هي الأجمل، ومنها ..ملحمة خليجية وشيلة داعش الفتنة وشيلة الملك القائد، وعدة مجاريات أخرها مجاراة رعد الشمال، كما شاركت مؤخرًا بأمسية.. كلنا الحد الجنوبي، والتي أقيمت بالقصيم بمشاركة الشاعرات القديرات (بدر البدور.. وأم الفهد العتيبية. ولين القسا ) والجميل قادم إن شاء الله.
* في نظرك ماذا يحتاج العنصر النسائي الشعري لإبراز المواهب والإبداع؟
- العنصر النسائي الشعري يحتاج لإبراز مواهبه الكثير من الدعم والكثير من الاهتمام فهو بحاجة إلى أندية أدبية أو جمعيات تكون معنية بما يخص الشاعرة من ناحية توثيق القصائد أو النشر وحتى الطباعة فالكثير من الشاعرات يحتفظن بالمئات من قصائدهن دون توثيق أو نشر، وبحاجه أيضا إلى مظله من جهة رسمية للدعم المادي والمعنوي *ليظهر هذا الفيض بصوره مشرفة تعكس شاعرية المرأة وتعكس مدى فاعليتها في مجتمعها ليصل صوتها إلى ما تطمح إليه وإلى ما تتمناه.
* هل الأمسيات النسائية منظمة على الوجه المطلوب؟
- أرجو أن تكون منظمة وأرجو أن تكون على الوجه الذي تتمناه كل شاعره تكتب بجزالة وتطمح للوصول بشاعريتها إلى أبعد الحدود.
* كلمة أخيرة.. ماذا تودين قوله؟
- أشكركم على إتاحة هذه الفرصة الجميلة لي ولكل شاعر وشاعرة قدم نفسه عن قرب ليتعرف عليه جمهوره ويبدي رأيه بما يخص الشعر وما يخدمه، وأشكر الأخت الغالية سراب الويلان على هذا اللقاء المشوق وأتمنى لها التوفيق، ومن هذا المنبر وبكل الحب والتقدير أوجه الشكر والدعاء بالنصر لجنودنا البواسل في الحد الجنوبي.. وأدعو الله أن يحفظ مليكنا وبلادنا وبلاد المسلمين.

 0  0  1596
التعليقات ( 0 )