• ×

10:05 صباحًا , الجمعة 24 نوفمبر 2017

القوالب التكميلية للأخبار

الرسامة أمل العطوي لـ"صحيفة تبوك": هكذا اجتزت الصعوبات و"حكايا مسك" عرّفني بأساليب مختلفة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
منى العنزي: 
يُعنى مهرجان "حكايا مسك" بصناعة المحتوى بقيم ثقافية وعلمية لتحفيز الشباب على طرح أفكارهم والتعبير عنها، من خلال أربعة أقسام إبداعية وهي "مُحترف الكتابة"، ويطرح ورشًا وندوات في أشكال الكتابة وآلياتها، و"معامل الأنميشن"، وتعنى بصناعة محتوى الرسوم المتحركة، وفن التحريك والدبلجة والأداءات الصوتية، وقسم "الإنتاج" الذي يعرض فن الإخراج والتصوير ومتطلبات صناعة الأفلام الطويلة والقصيرة، ومن ثم "ساحات الرسم" وهو القسم الذي يعنى بتقنيات رسم الشخصيات والقصص المصورة، وغيرها من فنون الرسم..
وكان من أبرز المشاركين في هذا القسم الأخير الرسامة أمل العطوي، التي استضافتها لـ"صحيفة تبوك"، في حوار جديد لتحدثنا عن تجربتها مع "حكايا مسك"، الذي وصفته بأنه نقلة مميزة لفناني منطقة تبوك، وفرصة جيدة وتجربة جميلة لمشاركتها بلوحاتها وقصصها، مؤكدة أنها كانت شغوفة لترى ردة فعل زوارها بعد إنهاء شرح لوحاتها، معربة عن سعادتها في حال تكرار التجربة، وغير ذلك من الجوانب التي غطها هذا الحوار فإليها:
*
*بدايةً؛ عرفينا بنفسكِ؟
- أمل العطوي (تباريح) خريجة هندسة تقنية الحاسب، فنانة فن تشكيلي ورقمي وخط عربي ومدربة معتمدة، يستهويني الرسم الغامض الشامل على قصة عميقة، نفّذت العديد من الدورات وورش العمل الخاصة بالرسم والخط العربي، وتشرفت برفع اسم وطني مع نخبة من الفنانين في مصر، وأطمح للعالمية وتوصيل فني وأسلوبي للعالم.
* كيف كانت بدايتكِ مع الرسم؟ وهل واجهتكِ صعوبات وكيف اجتزتها؟
- كنت أرسم من الطفولة؛ لكن لم أتعمق بالفن إلا بعد تخرجي، وقد واجهت صعوبات قوية من حيث تقبل المجتمع القروي لي كفنانة، وصعوبة المواصلات بحكم أني أعيش خارج منطقة تبوك، الحمد لله بفضل الله أولًا ثم بإصراري على تحقيق حلمي استطعت أن اجتاز كل العقبات.
* هل تهتمين بمتابعة الرسامين؟
- نعم أهتم جدًا بمتابعة فنانين من مختلف أنحاء العالم وذوي أساليب مختلفة.
* عن ماذا تحكي رسوماتكِ؟
- تحكي عن كل ما مررت به من صعوبات وكيف اجتزتها.
* ما هي الألوان التي تستخدمينها في رسوماتكِ؟
- استخدم ألوان الاكريلك والزيتية، وخامات مختلفة للرسم، واستخدم كذلك آلة الحرق للرسم على الخشب، وبرامج مخصصة للرسم الرقمي.
* هل عرضتِ لوحاتكِ بمعارض؟
- نعم عرضتها داخل تبوك في معرض الفنون التشكيلية ضمن مهرجان الحرف والصناعات اليدوية، ومهرجان الديسة، وأخيرًا "حكايا مسك"، وخارج تبوك في معرض "ارتقاء" ضمن رالي حايل، وبصمات الفنانين العرب في مصر.
* هل تقومين بنشر رسوماتكِ على مواقع التواصل الاجتماعي؟
- نعم؛ لديّ حساب في الانستقرام خاص بأعمالي.
* ماذا أضافت لكِ تجربتكِ مع "حكايا مسك"؟
- تعرّفت على أساليب الفنانين والفنانات المختلفة، حيث أحرص على معرفة كل جديد بالفن، وحكايا مسك جمع فنانين وفنانات أساليبهم مختلفة وراقية، وأظهر جمال الفن السعودي.
* ما هي أكثر الرسومات قربًا إلى أمل العطوي؟
- أول لوحة رسمتها، وهي عبارة عن وجه فتاة كتبت بشعرها خاطرة "هو الأمل يجعل الأحلام أجمل وهي الدعوات تجعلها أقرب"، عنوان اللوحة "وشوشة" تمثل بداية ظهوري والضغوط التي تعرّضت لها.
* كلمة تختمين بها حوارنا هذا، ولمن توجهينها؟
لكل أولئك الذين لم يهتموا بفنهم أقول لهم إننا نخاف فقط ما نجهله، ولا يوجد ما يخيفنا على الإطلاق بعد أن نفهمه، أعطوا لأنفسكم فرصة وامضوا متكلين على الله. وأخيرا شكرًا لـ"صحيفة تبوك الإلكترونية"، وشكرًا لحرصك واهتمامك عزيزتي أستاذة منى العنزي.
image
image
image

 2  0  1245
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-12-2017 05:43 مساءً ابوراكان :
    ماشاء الله استاذه أمل مبدعه وصاحبة اخلاق عاليه الله يسعدها بدارين
  • #2
    07-12-2017 11:14 صباحًا حنو :
    برافوووو امول تسسستاهلين كل خير والي الامام حبيبتي ♥️♥️♥️♥️♥️
    أمول انتي مثال لك بنت بتجاوز الصعوبات