• ×

07:25 صباحًا , الأحد 17 ديسمبر 2017

القوالب التكميلية للأخبار

تدشين مشاريع تطويرية بمستشفيي الملك خالد و الملك سلمان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
وليد المطيري: 
دشّن مدير عام الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة اللواء الدكتور سليمان بن محمد المالك، أمس الأربعاء، عددًا من المشاريع التطويرية بمستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة بالشمالية الغربية، ومستشفى الملك خالد للقوات المسلحة.
وفي السياق، قال مدير عام الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة اللواء الدكتور سليمان بن محمد المالك، إن تدشين هذه المشاريع يأتي انطلاقًا من توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية، وبمتابعة ورؤية من قبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع (حفظهما الله) وضمن الإستراتيجية العامة لتطوير القوات المسلحة لكل ما من شأنه تحقيق مزيد من الارتقاء بالخدمة الصحية المقدمة، وتطوير المرافق الصحية ودعمها بأحدث التجهيزات الطبية والفنية بأعلى معايير التقنية الصحية، ضمن ما يشهده القطاع الصحي في المملكة من تطوير في المجالات كافة وفق رؤية المملكة العربية السعودية 2030.
ومن جانبه، أوضح مدير مستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة بالشمالية الغربية اللواء الطبيب عطية بن محمد الزهراني، أن هذه المشاريع شملت مركز النساء والولادة والعناية الفائقة للأطفال حديثي الولادة بمستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة بالشمالية الغربية، مبينًا أن الطاقة الاستيعابية للمركز تبلغ (200) سرير، ويتكون من وحدة ولادة تشتمل على (32) سريرًا للولادات الطبيعية والحرجة، كما يشتمل على غرفتين عمليات لإجراء العمليات القيصرية الإسعافية، و(4) أسرة عناية مركزة.
وأضاف: إلى جانب محطة العناية بالحوامل، حيث يتم تدبير المضاعفات المصاحبة للحمل وتشتمل هذه الوحدة على (52) سريرًا، ومحطة العناية بالمرضى ما بعد الولادة، وتشتمل على (52) سريرًا، وغرفتي عمليات لإجراء العمليات النسائية والقيصريات (المجدولة)، كذلك يوجد بالمركز قسم الطوارئ ويعمل على مدار 24 ساعة، ويشتمل على غرفتين لفحص** المرضى و(5) أسرة لمراقبة المرضى، ويحتوي المركز وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة وتتكون من (51) سريرًا، وينقسم إلى (3) أقسام العناية الفائقة والعناية المتوسطة والعناية المستمرة.
وأشار "الزهراني" إلى أن مركز التوحد ضمن برنامج الأمير محمد بن سلمان للتوحد، والذي سوف يخدم أبناء القوات المسلحة بالمنطقة الشمالية الغربية، والمجهز بأحدث التجهيزات والكوادر الطبية اللازمة؛ إذ يعتبر من أوائل المراكز في المنطقة الشمالية الغربية.
وبيّن "الزهراني" تدشين العديد من مشاريع الاتصالات وتقنية المعلومات والتي تعد مواكبة لأحدث ما وصلت إليه التقنية الصحية، إضافة إلى عدد من المشاريع الأخرى ومنها توسعة قسم الطوارئ المرحلة الأولى بسعة (30) سريرًا لتصبح الطوارئ بسعة (75) سريرًا، وإنشاء صيدلية جديدة بمستشفى الملك خالد للقوات المسلحة، وإنشاء مركز القيادة والسيطرة بمستشفى الملك سلمان للقوات المسلحة، وأيضًا إنشاء مركز صحة الموظفين؟
ونوّه بأن ذلك تضمن إعادة تأهيل مركز العلاج الطبيعي، وعيادة الأنف والأذن والحنجرة، ومبنى المرحلة التمهيدية بالمدرسة الدولية، وقسم الأشعة ونقل وإعادة تأهيل مركز مختبر النساء في العيادات التخصصية بمستشفى الملك سلمان، وكذلك تدشين المكتبة الطبية لجميع مرافق مستشفيات القوات المسلحة بالشمالية الغربية، وإعادة تأهيل عيادة الطب النفسي بمستشفى الملك خالد للقوات المسلحة، إضافة إلى عدة مواقع لتخزين وحفظ المستلزمات الطبية بمستشفى الملك سلمان.
جدير بالذكر، أن تدشين هذه المشاريع يعد نقلة نوعية في مجال الخدمة الصحية المقدمة بالمستشفى، وبأعلى مستويات التقنية الحديثة والخدمات التخصصية.
image
image
image

 0  0  1124
التعليقات ( 0 )