• ×

02:59 صباحًا , السبت 24 فبراير 2018

القوالب التكميلية للأخبار

"تبوك الخضراء" تنفذ يوم بيئي بوادي السوح وجبال اللوز

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حسين بن مطير شورديه: 
نفذت رابطة تبوك الخضراء وبالتعاون مع الجهات الحكومية ( أمانة تبوك - زراعة تبوك - سياحة تبوك - هيئة الأرصاد وحماية البيئة ) مشروع تنظيف بيئي قرب طلحة العقبي بوادي السوح ، حيث شارك بالفعالية الدكتور فوزان الفوزان من منطقة القصيم و الدكتور : عبدالرحمن الطلوحي مدير مستشفى الملك خالد بتبوك ، كذلك المهندس : فهد الغريض مدير هيئة السياحة والاثار بمنطقة تبوك والاستاذ : علي الخليفة و الأستاذ : نايف مرضي العنزي من هيئة الارصاد وحماية البيئة . كما شارك المهندس : جابر الرفاعي مدير الارشاد الزراعي بتبوك .
كما شاركت أمانة منطقة تبوك و شركة اديرفرا للنظاقة ، حيث عمل الجميع على التقاط النفايات والمخلفات المتناثرة في الوادي والتي تضر بالبيئة والحيوانات والنبات البري .
حيث جرى جمع أكثر من ٥٠ كيس من المخلفات والتي تم التخلص منها بالطرق الصحيحة من خلال اتلافها بواسطة سيارة نقل النفايات .
من جهة أخرى وبنفس الموقع نفذت الرابطة وبالتعاون مع ادارة الطرق والنقل تجهيز موقع الغرس بالقرب من طلح العقبي المعمرة والتي تعرضت للقطع نتيجة الاحتطاب الجائر .
هذا وأوضح طارق الحسين : رئيس رابطة تبوك الخضراء، أن هذااليوم البيئي ضمن مخطط برنامج تنمية الغطاء النباتي رقم ( 3 ) إستزراع طلحة العقبي وغابة نعمي تضمن تنظيف موقع الغرس بوادي السوح وتهيئته بتقنية حصاد الأمطار، تمهيداً لمشاركة الرابطة في أسبوع الشجرة للعام ١٤٣٩ هـ بإذن الله، وذلك ضمن مبادرة تطوع أبناء تبوك لمكافحة التصحر وبالتزامن مع الحملة الوطنية للتشجير بالتعاون مع الادارة العامة للزراعة بمنطقة تبوك، وأمانة المنطقة، سعياً لتحقيق الجانب البيئي من رؤية المملكة2030.
وبهذه المناسبة يطيب لي أن أتقدم بوافر الشكر وجزيل العرفان لصاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان أمير المنطقة وسعادة الدكتور العربي العميم مدير الادارة العامة لشؤون الزراعة بمنطقة تبوك وسعادة أمين منطقة تبوك الاستاذ : مناحي بن سعيدان والأستاذ : محمد مرزوق العطوي مدير الطرق بمنطقة تبوك، ومدير عام السياحة والآثار المهندس فهد الغريض، وكافة المشاركين في هذه الفعالية وأهالي قرية نعمي الذين ساندوا العمل، وابدوا استهجانها الشديد لجريمة قطع الشجرة
وبهذه المناسبة، يطيب لي دعوة أهالي منطقة تبوك للمشاركة والتطوع البيئي، تأكيداً لكون تبوك عاصمة البيئة السعودية، وهذا سيتحقق بإذن الله، ثم بسواعد سكان المنطقة المخلصين والأوفياء.
الجدير بالذكر ان الرابطة دشنت يوم الجمعة الماضي المرحلة الاولى من برنامج تنمية الغطاء النباتي رقم ( 2 ) تشجير جبل اللوز أشجار الفواكه البرية.
فقد تم بفضل الله، جمع العُقل والبذور لأشجار الفواكه المهددة بالإنقراض، وتمكنا للآن من الحصول على عُقل وبذور أشجار اللوز البري والتين البري والبطم، وتبقى عدة انواع سيتم الحصول عليها وفق الوقت والإمكانات المتاحة بإذن الله.
وهذا البرنامج من شأنه إعادة الغطاء النباتي لجبل يعتبر حديقة المملكة البرية، نظرا لما يزخر به من كم هائل من التنوع الحيوي، والذي يستحق تسخير الجهود لأجله.
image
image
image

 0  0  1304
التعليقات ( 0 )