• ×

05:56 صباحًا , الخميس 16 أغسطس 2018

القوالب التكميلية للأخبار

"الولادة والأطفال" يطلق حملة توعوية بخطر الألعاب النارية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سالم ضاحي الحويطي: 
أطلق مستشفى الولادة والاطفال بتبوك حملة توعوية بخطر الألعاب النارية تحت شعار " #عيدهم_أحلى_بدون_ألعاب_نارية ", تزامناً مع قرب حلول عيد الفطر المبارك والتي تنشط فيها خلال هذه الأيام تجارة بيع الألعاب النارية ويكون الاقبال عليها كبيراً من فئة الأطفال على الرغم من خطورتها الكبيرة على سلامتهم.
وجاءت الحملة التي تنفذها مستشفى الولادة والاطفال بتبوك من خلال بث رسائل توعوية عبر وسائل التواصل الاجتماعي واللوحات الارشادية بهدف توعية افراد المجتمع بخطر الألعاب النارية وما تتسبب فيه من أضرار جسيمة قد تودي بحياتهم لا سمح الله , حيث يتعرض الاطفال إلى حوادث حرائق وانفجارات سببها الألعاب النارية وتشكل الأدخنة والروائح المنبعثة من تلك المفرقعات جزءا من التلوث الكيميائي فضلا على ان بعض الاطفال قد تظهر لديهم اعراض الحساسية على الجلد او على هيئة ضيق بالتنفس كأزمات ربو جراء تلك الروائح في حالة قربهم منها بالإضافة إلى ذلك يعتبر الشرر أو الضوء والحرارة الناجمة عن استخدام المفرقعات عاملا ضارا للعين سواء الجزء الامامي للعين او تأثيرا مباشرا على قاع العين والشبكية فالكثير من حالات اصابات القرنية نتجت عن تلك المفرقعات. كما انها تسبب تشوهات في الجلد وتلف للأعصاب والأنسجة، أو فقدان أصابع اليد.
وشددت المستشفى على أهمية دور الأسرة في متابعة أبنائهم ومنعهم من استخدام هذه الألعاب حفاظاً على سلامتهم وأرواحهم وممتلكاتهم ، متمنين للجميع قضاء أيام العيد وسط أجواء من الفرح والبهجه والسرور بعيداً عن أي مخاطر .

 0  0  731
التعليقات ( 0 )