• ×

07:34 مساءً , الجمعة 18 سبتمبر 2020

القوالب التكميلية للأخبار

نسائي "صحيفة تبوك" يزور القلعة التاريخية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
خاص: 
أجرى القسم النسائي بصحيفة تبوك الإلكترونية، صباح اليوم السبت، زيارة للقلعة التاريخية بتبوك، وذلك انطلاقًا من مبدأ التعاون بين القطاعات الحكومية المختلفة، واستكمالًا للدور الاجتماعي الذي تقوم به الصحيفة.
ومن جانبها، ذكرت رئيسة القسم النسائي بالصحيفة خديجة البيشي، أن الآثار في العالم تمثل أحد المقومات الأساسية للكشف عن العمق الحضاري للأمم وإبراز تطورها الثقافي والفكري، حيث تعد من أهم مصادر كتابة التاريخ وفق أدلة مادية صحيحة، وفضلاً عن كونها مصدرًا من مصادر التنمية الاقتصادية والإرشاد السياحي، إضافة إلى امتياز المملكة بموقع جغرافي فريد لالتقاء طرق التجارة والقوافل العالمية؛ لذا فقد نالت قلعة تبوك الأثرية حظها من رعاية واهتمام الدولة لتصبح متحفًا مهمًا بمدينة تبوك.
وبهذه المناسبة، قدم القسم النسائي، في ختام الزيارة، الشكر لفرع هيئة السياحة والتراث الوطني بمنطقة تبوك، ولمدير فرع هيئة السياحة والتراث الوطني بمنطقة تبوك الدكتور مبروك الشليبي، وكذلك لرئيس قسم العناية بالتراث الوطني بمنطقة تبوك عبدالإله الفارس؛ على جهودهم وما قدموه لتسهيل الزيارة.
جدير بالذكر، أن لقلعة تبوك تمثّل قيمة تاريخية كبيرة، وتعد من أروع القلاع في المنطقة ولاسيّما بعد التجديدات التي طرأت عليها في العهد السعودي، فضلًا عما تتميز به من طراز فريد، حيث تتكون القلعة من دورين يضم الأول فناء مكشوفًا وعددًا من الحجرات، إضافة إلى مسجد، ومن هذا الدور يوجد سلم للدور العلوي الذي يتكون من مسجد مكشوف، وعدد من الغرف، إلى جانب سلم آخر يؤدي إلى أبراج القلعة والتي كانت تستخدم للحراسة والمراقبة في السابق، وكانت القلعة أيضًا من أهم القلاع التي تستقبل الحجاج الشام في طريقهم إلى مكة؛ لتصبح الآن من أهم المعالم الأثرية في تبوك.

 0  0  978
التعليقات ( 0 )