• ×

02:23 مساءً , الجمعة 16 نوفمبر 2018

القوالب التكميلية للأخبار

جميلة الحويطي:جائزة أفضل موظف رفعت طموحي ونيوم سّوق لتبوك عالمياً

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ألفت الشمري 
"دائمًا ما تبدأ قصص النجاح برؤية، وأنجح الرؤى هي التي تبنى على مكامن القوة (محمد بن سلمان)".. بهذه الكلمات وصفت جميلة الحويطي خريجة جامعة تبوك والحاصلة على مؤهل بكالوريوس دراسات إسلامية، رؤية المملكة 2030 من منطلق عملها بمجال السياحة الذي دفعها شغفها وحبها له للانضمام إلى فريق منتجع "جولدن توليب شرما" ، حيث ترى أن العنصر النسائي شكل جديد في مجال السياحة خاصة في منطقة تبوك، وبالجد والاجتهاد والمثابرة
ولاجتهادها في عملها وحبها له حصلت "الحويطي" على جائزة الموظف المميز بمنتجع "جولدن توليب شرما"، وكذلك على جائزة أفضل موظف في المملكة من هيئة السياحة في المؤتمر الذي أقيم في العاصمة الرياض في الأول من شهر أبريل الماضي؛ لتصبح أنموذجًا يحتذي به الغير.. "صحيفة تبوك الإلكترونية" التقتها وكان معها هذا الحوار:

* أولًا نبارك لكِ حصولكِ على جائزة الموظف المميز والتي بلا شك تستحقينها.. حدثينا عن الجائزة ومعايير اختيار الفائز بها؟
- الله يبارك فيكم، وأشكر لكم مبادرتكم بدعم بنات البلد، بلا شك إن أي مؤسسة أو قطاع عمل لديه معايير للموظف المثالي، وأرى تواجد بعض هذه المعايير بنفسي وبشهادة مدرائي وزملائي، منها التزام الموظف بالأنظمة والوقت، وبذل الجهد بالعطاء، وإتقان العمل وإنجازه، واكتساب المعرفة والخبرة، وكيفية التعامل مع الآخرين.
* حدثينا عن العمل بالمنشأة، ومن وجهة نظركِ هل المنشآت الخاصة تدعم التوطين؟
- لا شك أن التوجّه الآن أصبح إلى القطاع الخاص بشكل عام والقطاع السياحي بشكل خاص، وبعد رؤية 2030 أصبح القطاع السياحي يدعم التوطين بنسبة مختلفة قليلًا، وأصبح الشباب يتوجهون لهذا القطاع في الفترة الأخيرة، كما أتمنى مستقبلًا أن يصبح الدعم بشكل أكبر، وأخصص هنا الجانب المادي من ناحية الرواتب في هذه المنشآت.
* فكرة الجائزة هي التحفيز.. ما الذي ستقدمينه مستقبلًا للحفاظ على نفس المستوى العملي؟
- الجائزة في حد ذاتها تضع على عاتقي مسؤولية أكبر، وتجعلني دائمًا أبذل جهدًا أعلى ليس للحفاظ على المستوى بل للارتقاء بأعلى المستويات، وذلك يجعل سقف الطموح أيضًا أعلى.
* بعيدًا عن الجائزة.. منطقة تبوك تعتبر إحدى أهم المناطق الجاذبة للسياح؛ من خلال عملكِ في مجال السياحة حدثينا عن ذلك..
- بعد رؤية 2030، وبعد ظهور أكبر المشاريع وأضخمها في المملكة "نيوم" تفتحت أعين العالم على منطقة تبوك، والتي كانت من وجهة نظري "مظلومة سياحيًا"؛ فمنطقة تبوك تمتلك مقومات جغرافية وطبيعية تجعلها تستحق الاهتمام والالتفات لها، وحصل الآن هذا الأمر بعد مشروع "نيوم"، مما جعل السياح يتوافدون عليها لاكتشافها، وأنا من مكان عملي أرى ذلك، فكل يوم يأتي سائح متسائلًا ويرغب بالمعرفة أكثر عن منطقة تبوك، ويندهش أيضًا مما يراه في المنطقة من جمال شواطئ وآثار وغيرها من الأماكن الرائعة.
* كلمة أخيرة..
• بسواعد أبنائها قامت هذه الدولة، وبسواعد أبنائه سيفاجئ هذا الوطن العالم من جديد "محمد بن سلمان".

 0  0  855
التعليقات ( 0 )