• ×

02:42 صباحًا , الخميس 20 يونيو 2019

القوالب التكميلية للأخبار

انطلاق ملتقى القيادة المدرسية الأول في "تعليم تبوك".

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عزيزه العمراني: 
دعت مديرة إدارة الإشراف التربوي بتعليم تبوك عناية بنت حسن القبلي إلى التوجه نحو صناعة قيادات تستشرف المستقبل، وتكون قادرة على مواجهة التحديات والتكيف مع المتغيرات، باعتبار أن صناعة القادة تضمن صون المؤسسات، وتعزيز دورها والارتقاء بها إلى أعلى المعايير، لافتة إلى أن القادة الناجحون هم القادرون على جعل المؤسسة التي يعملون بها أكثر ازدهاراً ونجاحاً وهذا هو المأمول الذي نتطلع إليه من هذا الملتقى المبارك بمخرجات نوعية تثري العمل القيادي في الميدان التعليمي .
جاء ذلك في كلمتها أثناء افتتاح ملتقى القيادة المدرسية الأول تحت شعار ( القيادة المدرسية وصناعة المستقبل ) لعام 1439- 1440هـ ، الذي انطلق صباح اليوم بفندق الهليتون ، و تستضيفه الإدارة العامة للتعليم بمنطقة تبوك على مدى يومين بمشاركة ست إدارات تعليمية من مختلف مناطق المملكة .
وأشارت مديرة الإشراف التربوي إلى أن القيادة المدرسية المأمولة لابد وأن تكون مهيأة ومعدة للقيام بدورها القيادي بكفاءة وفعالية من أجل تطوير البيئة التربوية في المدرسة، وبناء علاقات إنسانية سواء داخل المدرسة أو خارجها لتمكنها من تحقيق أداء فعال وتكوين فريق عمل يحقق الأهداف التربوية المنشودة من العملية التعليمية بالإضافة إلى التوجيه التربوي .
وتضمن حفل الافتتاح أوبريت " أمجاد الوطن " لطالبات مدارس طلائع الغد النموذجية .
ثم بدأت أولى جلسات الملتقى بإدارة مديرة وحدة البرنامج الوطني لتطوير المدارس أميرة مبارك ، حيث قدمت رئيسة قسم القيادة المدرسية في محافظة ظهران الجنوب تركية محمد القحطاني ورقة عمل بعنوان " دور القيادة المدرسية في رفع مستوى التحصيل الدراسي" تناولت من خلالها مفهوم التحصيل الدراسي وتطوير أساليب التحصيل والتقويم ، كما قدمت مشرفة القيادة المدرسية بمكتب تعليم العقيق عائضة بخيت الغامدي ورقة عمل بعنوان " التكاملية في تحقيق الفاعلية الانتاجية في ما يتعلق بالانضباط المدرسي " تعرضت من خلالها لكيفية تحقيق التكاملية في الانضباط المدرسي الفعّال لجميع المراحل التعليمية ، وطرق توفير بيئة مدرسية آمنة وداعمة ووسائل تحقيق النمو الاجتماعي والأكاديمي الصحيح .
من جانبها قدمت مشرفة القيادة المدرسية بتعليم تبوك ساهرة فراج العمراني ورقة عمل بعنوان " القيادة بالتجوال " ناقشت مفهوم القيادة بالتجوال ومجالاتها وفوائدها ، والفرق بين القيادة بالجوال وبالتجوال وأثرها على العملية التربوية .
وشهدت الجلسة الثانية بإدارة عميدة الكلية التقنية للبنات بتبوك هيفاء الصقر ، تجربة بعنوان ( تجربة الشبكة التلفزيونية ) عرضتها قائدة الابتدائية الحادية والسبعون بتعليم تبوك نورة القحطاني ، في إطار التعامل مع المشكلات التربوية التي قد تعترض القائدة التربوية ، حيث تمكنت من مواجهة مشكلة عجز في عدد المعلمات من خلال استثمار التقنية وإخراج الطالبات من الصف التقليدي إلى الصف الرقمي ، كما تضمنت الجلسة ورقة عمل ( أدوار قادة التغيير في مواجهة التحديات في المجال التعليمي في ضوء الرؤية الجديدة ) قدمتها رئيسة قسم القيادة المدرسية بإدارة تعليم حائل رمزية بنت سلمان الحربي ناقشت من خلالها التحديات التي تواجه التغيير في المجال التعليمي التربوي في المملكة ، واختتم الملتقى في يومه الأول بورقة عمل مقدمة من قائدة الثانوية السادسة بتعليم تبوك منال السنوسي بعنوان " دور قائدة المدرسة في المجتمعات التعلمية المهنية " تناولت الأهداف العامة للتعليم 2020 ، وأهمية المجتمعات المهنية ودورها في رفع نواتج التحصيل الدراسي .

 0  0  466
التعليقات ( 0 )