• ×

01:33 مساءً , الثلاثاء 18 فبراير 2020

القوالب التكميلية للأخبار

صحيفة تبوك تبرم اتفاقية تعاون مع "جستر" لدعم ذوي الإعاقة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
خاص: 
أبرمت صحيفة تبوك الإلكترونية، مؤخرًا، اتفاقية تعاون مع الجمعية السعودية للتربية الخاصة "جستر" فرع تبوك والتابعة للجمعيات العلمية بجامعة الملك سعود؛ حيث تهدف الاتفاقية إلى تقديم الدعم الإعلامي للجمعية التي تهتم بذوي الإعاقة والموهبة والتفوق والبحث العلمي، وتسعى إلى دعم المتخصصين في التربية الخاصة بالمهارات العلمية والبحثية.
وقد مثل صحيفة تبوك في توقيع هذه الاتفاقية، التي تأتي في إطار دور الصحيفة في خدمة المنطقة، وحرصها على نجاح الدور التطوعي والمجتمعي للجمعية، رئيس التحرير فارس الرشيدي، فيما مثل الجمعية مديرها التنفيذي شاهر مفلح البلوي.
جدير بالذكر أن الجمعية السعودية للتربية الخاصة واختصارها (جستر) هي جمعية علمية نشأت في جامعة الملك سعود بالرياض، وتعنى بالدراسات التربوية والخدمات المساندة لمجالات التربية الخاصة المختلفة، ولديها 25 فرعًا داخل المملكة وفرع تبوك أحدها.
ويقدم فرع الجمعية بتبوك خدماته عبر برنامج جستر الاستشاري والذي يقدمه مجموعة من المختصين في مختلف المجالات، لأسر ذوي الإعاقة والمختصين وطلاب أقسام التربية الخاصة والمهتمين في المجال، وذلك عبر البريد الإلكتروني للجمعية والجوال وحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.
وتنقسم العضوية في "جستر" إلى ثلاثة أنواع هي: عضوية عاملة قيمتها 200ريال، والعضوية المنتسبة 150ريالًا، وعضوية الطالب 100ريال، ومدتها سنة، وتتميز العضوية بالحصول على استشارات مجانية من مستشاري الجمعية، وحضور الدورات التدريبية، والنشر بالمجلة العلمية.
وتتمثل رؤية الجمعية في كونها بيت الخبرة في مجال التربية الخاصة على مستوى محلي وعربي وعالمي، أما رسالة الجمعية فهي دعم وتحفيز إنتاج ونشر البحث العلمي المتخصص في مجال الإعاقة والموهبة والتفوق والنشاطات العلمية الهادفة، وتوطيد أواصر التعاون بين المختصين في مجال التربية الخاصة والتخصصات الأخرى ذات العلاقة من خلال التعاون المشترك على مستوی محلي وعربي ودولي.
وتسهم الجمعية السعودية للتربية الخاصة (جستر) عبر رؤية شاملة للنهوض بقطاع التربية الخاصة، وخبرة في المجال على مستوى عربي ومحلي ودولي؛ تسهم في تحقيق رؤية المملكة 2030 في مجال التعليم وما يرتبط بها في سياسات التربية الخاصة.
وتعمل الجمعية على تيسير التبادل العلمي في تخصص الجمعية وتعزيز الشراكات الاستراتيجية مع الجمعيات المحلية والدولية ذات العلاقة، إلى جانب عقد المؤتمرات والندوات المتخصصة والحلقات الدراسية، إضافة إلى إشراك العلماء والمفكرين ذوي العلاقة بمجالات اهتمام الجمعية في أنشطتها التي تتخطى أكثر من 17 برنامجًا متكاملًا بينها:
برنامج جستر الاستشاري الذي يستهدف أسر ذي الإعاقة وأبناءها وطلاب التربية الخاصة، وبرنامج قضايا (جستر) جلسات تهدف إلى مجالات حلول في مجال اهتمام الجمعية
المجلة السعودية للتربية الخاصة واجهة النشر للأبحاث العلمية والتطبيقية والنظرية والميدانية المتخصصة.
مجموعة جستر البحثية باحثون متميزون من اختصاصات متنوعة خبراء في إنتاج أبحاث ذات قيمة مضافة للمجتمع.
وتسعى الجمعية إلى تحقيق الأهداف الآتية:
1. تعزيز الشراكة الاستراتيجية التنمية وتطويرها مع التخصصات العلمية الأخرى التي تكمل وتدعم دور التربية الخاصة في تقديم خدماتها للمستفيدين منها.
2. تعزيز الشراكة الاستراتيجية وتطويرها مع الجمعيات العلمية المحلية وغير المحلية ذات العلاقة بالمعوقين والموهوبين من أجل تبادل الخبرات العلمية.
3. تنمية الفكر العلمي ومنهجيته في مجال تخصص الجمعية والعمل على تطويره وتنشيطه.
4. المساهمة في تحقيق سياسة التعليم بالمملكة العربية السعودية وما يرتبط بها من سياسات تعنى بالتربية الخاصة ومجالاتها المختلفة.
5. تحقيق التواصل العلمي لأعضاء الجمعية فيما يخدم اهتمامات الجمعية وتقدمها العلمي.
6. البحث في تاريخ التربية الإسلامية والعمل على تأصيل مجالات التربية الخاصة من منظور إسلامي.
7. تطوير الأداء العلمي والمهني لأعضاء الجمعية.
8. تقديم المشورة إلى المؤسسات والهيئات المهنية والقيام بالدراسات اللازمة لرفع مستوى الأدباء في مجال اهتمام الجمعية.
9. تيسير تبادل الإنتاج العلمي والأفكار العلمية في مجال اهتمامات الجمعية بين الهيئات والمؤسسات المعنية داخل المملكة وخارجها.
image

 0  0  806
التعليقات ( 0 )