• ×

07:40 مساءً , الخميس 16 يوليو 2020

القوالب التكميلية للأخبار

بعد توجيه أمير تبوك: جمعيات أملج تتوحد تحت حملة "يداْ بيد"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سعود الجهني 
استجابة لحملة "يداً بيد" التي أطلقها صاحب السمو الملكي الامير فهد بن سلطان أمير منطقة تبوك لمساندة المتضررين من تطبيق الاجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا سارعت الجمعيات الخيرية بمحافظة أملج وبمتابعة من محافظ أملج زياد بن عبدالمحسن البازعي بحصر المتأثرين من تلك الاجراءات لتقديم المساعدة لهم ولأسرهم بعدد من المبادرات.
وأطلقت جمعية البر والخدمات الاجتماعية باملج حملة تهدف لإسعاد 1000 اسرة تشمل المواطنين والمقيمين والاسر المحتاجة بحضور وكيل محافظة املج مسعود بن مسلم الجهني.

وفي سياق هذه الحملة قدمت جمعية رعاية الأيتام "أبطال" العديد من المبادرات من خلال توزيع السلال الغذائية وتوزيع المعقمات والكمامات والمشاركة ببرامج توعوية ، كما نظمت جمعية سكن للتنمية الاسرية مسابقة بيوت جاذبة استهدفت الفتيات لقراءة كتاب "لانك الله" وطرح اسئلة عن محتواه وتخصيص الف ريال لكل من الخمسة الاوائل و500 ريال لكل مشاركة ، بالتعاون مع جمعية البر بمركز عمق.

كذلك اطلقت جمعية الدعوة والارشاد وتوعية الجاليات في هذا الصدد ست مبادرات شملت اعفاء المستأجرين وأستمرار دفع رسوم توصيل الطلاب وانا أحق بجاري وذوو رحمي مسئوليتي وأكفل أسرة فقيرة وأخيراً أوقف عقارك مؤقتاً للصحة ونشرت هذه المبادرات ليتفاعل معها الاهالي.
كما سخرت لجنة التنمية الاجتماعية فريق تطوعي لخدمة المرضى والمسنين والاسر المتعففة وتوفير مايحتاجونه وفتح باب التطوع للانضمام للفريق الخاص بها تحت شعار "تطوع معنا"

وجدير بالذكر فقد خصصت جمعية بر املج رابطا لتعبئة استمارة طلب المساعدة يتم فيها كتابة البيانات ممن تأثروا من هذه الازمة ليتم دراستها والتواصل معهم تسهيلا للوصول الى الفئات المستهدفة.
image

image

image

image

image

image

image

image


 0  0  830
التعليقات ( 0 )