• ×

01:09 مساءً , الجمعة 14 أغسطس 2020

القوالب التكميلية للأخبار

أمير تبوك يطلع على تقرير مفصل عن جهود الإدارات والجمعيات الاهلية المشاركة بحملة يداً بيد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سالم ضاحي الحويطي : 
اطلع صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك اليوم على تقرير مفصل عن جهود الإدارات ذات العلاقة والجمعيات الأهلية المشاركة في حملة يداً بيد والتي وجه سموه بانطلاقتها في العاشر من شهر شعبان الماضي .
ووجه سموه لجنة التنسيق للحملة بمواصلة العطاء ومد يد العون للأسر والافراد من المواطنين والمقيمين وذلك للتخفيف من الآثار المترتبة من جائحة فايروس كورونا . واثنى سموه على ما تم تنفيذه منذُ انطلاقة الحملة .
اوضح ذلك المستشار والمتحدث الرسمي بامارة منطقة تبوك ومنسق اللجنة علي القحطاني موضحاً ان حملة " يداً بيد " التي وجه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك بإطلاقها مؤخراً في المنطقة ، إستفاد منها منذ إنطلاقها في العاشر من شهر شعبان الماضي وحتى اليوم أكثر من 46 ألف أسرة ، وجرى من خلالها توزيع مايزيد 67952 الف سلة غذائية ، كما تم توزيع مايزيد عن 32000آلاف وجبة .
كما أطلقت الحملةاكثر من 100 مبادرة ، تأتي من أهمها إيصال الأدوية والمستلزمات الطبية للمرضى وكبار السن ، وذوي الإعاقة في منازلهم ، وسداد فواتير الكهرباء للأسر المتعثرة ، وصهاريج المياه ودعم الأسر المنتجة التي تضررت في كافة انحاء المنطقة ، كما تم دعم أصحاب المهن المتضررة من المواطنين والمقيمين ، وصيانة منازل عدد من الأسر المحتاجة ، وإطلاق بادرة لدعم العاملين في الميدان ، وعمل أكثر من (21)دورة وورشة تثقيفية وتطويرية ، توفير عيادتين متنقلة بالمنطقة .
وأضاف : أن الحملة التي نجزل الثناء فيها لله أولاً ثم لصاحب صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك على إطلاقها لدعم الأعمال الميدانية لتقديم العون للأسر المحتاجة من مواطنين ومقيمين ؛ قد أتخذت هذه المبادرات النوعية والهامة لمسارات كثيرة ومتنوعة ، كمشاركة وجدانية أرتكزت في محاورها الرئيسة على الأعمال ” التموينية والصحية والاجتماعية والأسرية "، وأستهدفت بمشاركة العديد من الإدارات الحكومية ذات العلاقة وجميع الجمعيات الأهلية مدينة تبوك والمحافظات والمراكز التابعة لها ، و شارك فيها 1450 متطوع عملوا على إيصال المساعدات لمستحقيها ،كما نفذت الحملة من خلال منصتها الاكترونية اكثر من 4000 طلب من خلال فريق يعمل يتابع ويستقبل الطلبات على المدار الساعة ، مبيناً أن العمل في هذه الحملة مستمر ليشمل جميع شرائح المجتمع .وننتظر تفاعل اكبر من الميسورين والقطاع الخاص .
إلى ذلك تواصل حملة " يداً بيد " عبر منصتها إلإكترونية تقديم خدماتها لاستقبال طلبات الأسر المتضررة من جائحة فايروس ‎كورونا ، وتوصيلها إلى منازلهم ، بالإضافة إلى استقبال طلبات المساهمين لدعم الحملة عبر الرابط التالي : https://hand2hand.tabuk.gov.sa

 0  0  998
التعليقات ( 0 )