• ×

03:35 مساءً , الخميس 13 مايو 2021

القوالب التكميلية للمقالات





موعد مع نفسك.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في رحلة الحیاة ھناك طُرُق مختلفة وأنت من یحدد طریقك، وھل من یحددھا عقلك أم انفعالاتك لدینا أشیاء كثیرة مھمھ في حیاتنا ومن ھذه الأشیاء التي یغفل البعض عنھا ھي النفس، ھل خطر في بالك لمرة بأن تجلس مع نفسك وأمام كل أفكارك وأفعالك واختیاراتك... موعد مع نفسك، دیني أو روحاني مع الله، أو موعد مع نفسك تعلیمي أو أنساني وأخلاقي... موعد ووقفة مع نفسك... یجب أن تسألها كل یوم ھل تعلمت شیئا ھل أنجزت ،،كلما سألت نفسك كلما ارتقیت بھا وكلما غفلت عن تعلیم وتھذیب نفسك زاد ندمك في المستقبل... ولكي تنقذ نفسك من الندم مستقبلا، حدد موعد مع نفسك ولو ساعة ورتب فیھا حیاتك... وتخیل شریط حیاتك كالفیلم أمامك والمقطع الذي لا یعجبك أحذفھ وأنا أقول لك آلان اكتشف ذلك المقطع وغیرة وانزعھ من داخلك... والبعض یسأل نفسھ لماذا زمیلي متقدم عني علمیا ولماذا فلان سبقني مالیا واجتماعیا ویقارن بینھ وبین الأخرین بلا سعي لكشف الخطأ وإصلاحھ، الخطوة منك والله سیعینك ویزیدك لو شكرتھ الله دائما یعین من یتقدم إلیھ شبراً، ومن محاسبة النفس أنك تعرف نعمة الله علیك بالتغییر وتشكره... ومن علامات ربي التي یرسلھا لك لتعدل مسارك،، مواقف وتجارب یرسلھا لتُحسن من وضعك في الدنیا ویجعلك تفكر بأخطائك وتصلحھا أنت لست منسي فأنت في رعایة الله، لا تستھلك طاقتك في الأمل بالتغییر دون عمل ولا تستھلك نفسك وأنت بعید عن الله... من أقوال علي بن ابي طالب علیھ السلام، اشقى الناس اجھلھم... واجھ نفسك
ووعیھا وثقفھا... اقرأ... أجلس مع احد تكتسب منھ علما نافعا، راجع أفعالك ماذا قدمت من نجاح ومن افعال حسنة وراقب تحسن نفسك وإصلاح مسارك، وكلما أسرعت بإستيعاب هذه الأمور أصبحت حياتك على المسار الصحيح، ومن الوقفات المھمة مع النفس ھي الأخلاقیة، فلا تجعل رصیدك في قلوب من حولك ینقص، وسأل نفسك ھل أذیت أحدا ھل ضایقت أحدا أو انقصت من احترامھ أیقظ ضمیرك ولا تخجل من الاعتراف بخطئك واصلاحھ باعتذار فمن یخشى الاعتذار ضعیف الشخصیة ومغتر لا یعي عیوبھ، الإنسان الناضج عنده القدرة التي تفصلھ عن نفسھ ویحاسبھا كأنھ یحاسب شخص آخر أم الشخص الغیر واعي لا یقدر لأنھ یعلم بعیوبھ او لیست لدیھ الإرادة الكافیة انھ یتغیر او یواجھ نفسھ... ربما كبریاء او ربما غفلھ،یجب أن تعي تصرفاتك قبل حدوث كارثة تجعلك تستیقظ من الغفلة بندم یملئ قلبك أو خسارة شخص عزیز بسبب فعل أو قول أو خسارة نعمة ورزق لسبب نسیانك لذكر الله، وتذكر بأن تبدأ بتغییر والنظر للأمور الداخلیة بك قبل الخارجیة فھي المسؤولة عن ضبط انفعالاتك وتحدید مستوى وعیك.

جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.


 0  0  1291
التعليقات ( 0 )