• ×

06:00 مساءً , الأربعاء 28 يوليو 2021

القوالب التكميلية للمقالات





حارب لأجل كل شي يهواه قلبك

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


‏أحيانا "ما نواجه في المجتمع بعض الفئات التي تتجنب الإنسان المبدع، المختلف، المنفرد والطموح.
‏وكأنه ارتكب جريمة بتميزه وخروجه عن المألوف. يريدون منه أن ينساق وفق منهج مجتمعي بحت بلا أدنى تغيير أو تطور أو حتى رأي.
‏يطلب منه العيش على أفكار روتينية مملة سائدة بلا حق اختيار ما يرفضه وما يقبله.
‏ أحيانا يحس فعليا" بأنه وصل إلى مرحلة لا تقدم والسبب أنه لايرى جدوى من حلمه ويرى مافات من جهده يهدم أو حتى يؤخذ على أنه فشل.
‏تحفيز النفس فيه هذه الأيام هو الداعم الكبير ووضع الخطط للمستقبل والمضي بخطوات ثابتة نحو تحقيق الحلم دون انجراف وراء الآراء المحبطة.
‏ابن لك جسرا "من الأمل تمر به فوق بحور اليأس وأنقاض الخسارات وتتقدم به نحو مستقبلا" مشرق يريد منك التعب والجهد والنحت على الحجر حتى لا تندم يوما "على يأس مر بك.
‏إرسم مخططا" من التفاؤل وأدعمه بالعزيمة ورسخه بالثبات وقتها ستجد من كان لا يراك هو من يشير ببنانه إليك.. فقط استبسل فالحلم يستحق والمستقبل ملك للجميع.
‏تأكد ستشرق الشمس يوما "وأنت تقف على نافذة أحلامك وستزيح ذلك الستار من تلك النافذة وستتسلل أشعة الشمس إلى أعماقك وسترى جمال الحلم وحلاوة الجهد والصبر والجلاده .
‏لاتتخلى عن هدفك حتى لو تهت الطريق عدل مسارك وعد لحلمك واترك كل عائق مهما كان.


 1  0  652
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-16-2021 03:05 صباحًا داليااا :
    صديقتي للامااااااام ... مبدعه .. بالتوفيق والله يوفقك ونفرح بكتابك باذن الله دمتي بخير صديقتي الفاليه